جمهورية مالي: الرئيس و الوزير الاول في الحجر الصحي
الجمعة, 24 أبريل 2020 11:06

قررت السلطات الصحية في جمهورية مالي وضع الرئيس ببكر كيتا ووزيره الاول وعدد من معاونيه في الحجر الصحي للتأكد من عدم تعرضهما لوباء كورونا 

،المتفشي بشكل لافت هناك،وحسب مصادر اعلامية فإن السبب في ذالك يعود الى هشاشة الاجراءات المتخذة هناك وعدم اللامبالاة من طرف سلطات البلد الخارج لتوه من حملة انتخابية ...

من جهة أخرى يرى مراقبون أن الغطاء الصحي في مالي لايمكنه مواجهة الوباء نظرا لعدم توفر أكثر من جهاز تنفس اصطناعي وحيد،رغم تحدث الجهات الحكومية عن عكس ذالك.

لاشارة فإن وزير الداخلية سيتولى تسيير الشؤون الجارية طيلة فترة غياب الرئيس.