مالي: استقالة الرئيس هل سترضي الثوار وتثبت الانقلابيين؟
الأربعاء, 19 أغسطس 2020 11:22

 

بعد انقلاب الامس، التلفزيون الرسمي فى مالي، يعلن صباح اليوم الأربعاء، استقالة الرئيس أبو بكر كيتا بعد احتجازه على أيدي جنود متمردين من الجيش المالى.

وفى وقت سابق قال متحدث باسم الأمم المتحدة إن الأمين العام أنطونيو جوتيريش ندد باعتقال جنود متمردين لرئيس مالي إبراهيم أبو بكر كيتا ومسؤولين حكوميين كبار، ودعا إلى الإفراج الفوري عنهم.

وقال المتحدث ستيفان دوجاريك في بيان "الأمن العام ... يدعو إلى إعادة النظام الدستوري وسيادة القانون في مالي فورا".

لكن اعلان الرئيس نفسه حل حكومته و برلملنه واستقالته هو بنفس قد يساهم في الحد من تفاقم المشكل المالي.