حملة الشهادات العاملين في "أمل" يتظاهرون مطالبين بتسوية وضعيتهم
الأربعاء, 14 أكتوبر 2020 11:58

تظاهر حملة الشهادات العاملين في "برنامج أمل" مجددا اليوم الأربعاء بنواكشوط، مطالبين بتسوية وضعيتهم ودمجهم في القطاعات العمومية.

 

وطالب المتظاهرون بإنهاء معاناتهم التي قالوا إنها استمرت 9 سنوات، مؤكدين عزمهم الاستمرار في التظاهر حتى إيجاد حل لقضيتهم.

 

ويشكو المحتجون من ما وصفوه "التهميش وعدم الإنصاف" داعين الرئيس إلى "رفع الظلم" عنهم.

 

ونظم حملة الشهادات العاملون في برنامج خلال الأسابيع الماضية العديد من الوقفات الاحتجاجية والمظاهرات للمطالبة بتسوية وضعيتهم.

وفي تصريحات سابقة قال المتحدث باسم "تجمع حملة الشهادات العاملين في برنامج أمل" سيد الخير ولد عمارو، إن 100 شاب من حملة الشهادات تم اكتتابهم سنة 2012 "وأثبتوا أنهم على قدر كبير من المسؤولية".

 

وأضاف:"نأمل أن لا يتم التخلي عن هذا الشباب ويتم دمجهم في القطاعات الحكومية، حيث خدم هؤلاء الشباب البلد وأثبتوا أنهم على قدر كبير من المسؤولية".