وفاة لمعلم وموريتانيا تعزي
الاثنين, 16 نوفمبر 2020 13:12

قدمت موريتانيا التعزية، في وفاة وزير الخارجية ونائب رئيس مجلس الوزراء السوري وليد لمعلم، الذي أعلن عن وفاته فجر اليوم الاثنين، في العاصمة السورية دمشق.

جاءت تعزية موريتانيا ضمن برقية لوزير الشؤون الخارجية اسماعيل ولد الشيخ أحمد وجهها اليوم الاثنين إلى نائب وزير الخارجية السوري فيصل المقداد.

وجاء في البرقية: “تلقينا ببالغ الحزن والأسى نبأ وفاة المغفور له بإذن الله تعالى وليد المعلم نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية والمغتربين”.

وأضاف ولد الشيخ أحمد، “كان لي الشرف أن تعرفت على الفقيد عن قرب، وأن أعمل معه عندما كنت منسقا للأمم المتحدة في بلدكم الجميل، وقد عرف الفقيد لدى كل الفاعلين في تلك الفترة بحكمته وخبرته الدبلوماسية”.

وتابع الوزير “وبهذه المناسبة الأليمة أتقدم اليكم، ومن خلالكم إلى الشعب السوري الشقيق، بأحر التعازي وأصدق المواساة، راجيا من المولى عز وجل أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته ويسكنه فسيج جناته”.

وكان التلفزيون السوري الرسمي قد أعلن في وقت مبكر من اليوم الاثنين، وفاة وليد المعلم، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية والمغتربين.